الأربعاء , سبتمبر 23 2020
الرئيسية / أخبار / نجت من أوبئة وحروب.. معمّرة إسبانية “محظوظة” تهزم كورونا

نجت من أوبئة وحروب.. معمّرة إسبانية “محظوظة” تهزم كورونا

.
.
تماثلت عجوز إسبانية تبلغ من العمر 113 عاماً، ويعتقد أنها أكبر معمّرة في إسبانيا للشفاء بعد إصابتها بفيروس كورونا، حيث تمكنت من التغلب على مرض كوفيد-19 الذي أودى بحياة العديد من نزلاء دار الرعاية الذي تقيم فيها،

والتقطت ماريا برانياس العدوى في إبريل في دار “سانتا ماريا دل تورا” للرعاية في مدينة أولوت في شرق إسبانيا، حيث عاشت خلال السنوات العشرين الماضية وحاربت الفيروس الذي يصيب الجهاز التنفسي وحيدة معزولة في غرفتها.

تم عزل برانياس لأسابيع في غرفتها وهي تصارع الفيروس، مع السماح لموظف واحد فقط يرتدي ملابس واقية بزيارتها، وفق تقرير لقناة “تي في 3” الكاتالونية تضمن لقطات لها.

واعتبرت مقالات عديدة ظهرت في الصحافة الإسبانية في السنوات الأخيرة برانياس أكبر معمّرة في البلاد.

ولدت ماريا برانياس في 4 مارس 1907 في سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة حيث كان والدها الذي يتحدر من شمال إسبانيا يعمل كصحافي.

وخلال الحرب العالمية الأولى عادت برانياس إلى إسبانيا على متن سفينة لتتزوج وتنجب ثلاثة أطفال وتنجو من وباء الإنفلونزا الإسبانية الذي اجتاح العالم بين عامي 1918 و1919، وأيضا من الحرب الأهلية الإسبانية (1936-1939).

وتعد إسبانيا من البلدان الأكثر تضررا جراء فيروس كورونا حيث تم تسجيل نحو 27 ألف حالة وفاة بكوفيد-19 حتى الآن، وفقا لأرقام وزارة الصحة.

شاهد أيضاً

اليوم آخر موعد لتسجيل رغبات الطلاب في تنسيق المرحلة الثالثة للالتحاق بالجامعات

قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، مد فترة تسجيل الرغبات لطلاب المرحلة الثالثة الحاصلين على …