الرئيسية / سلايدر رئيسي / بالفيديو..خبيرة الآثار وهيبة صالح تقدم تاريخ مصر بأسلوب مبسط في” حكايات الدهب”

بالفيديو..خبيرة الآثار وهيبة صالح تقدم تاريخ مصر بأسلوب مبسط في” حكايات الدهب”

 تقدم وهيبة صالح، مدير آثار دهشور سابقًا سلسلة من الحلقات تبسط خلالها تاريخ مصر القديم من خلال أسلوب مبسط وباللغة المصريو العامية حتى يسهل  على الجميع فهمة تحت اسم ” حكايات الدهب”  وإلى نص الحلقة :

حكايات الدهب هى حكايات الأسماء اللي زى  الدهب، زي ما بنقول:( فلان أو فلانه اسمهم زي الدهب زى البرلنت) .

مش هنحكي حكاية من حكايات الأسماء اللي زي الدهب دي إلا لما نقول أصلها وفصلها.

 يعني طلعت منين ووصلت لفين،من جدرها ف الأرض لشعرها ف السما، وما ينفعش برضه نبدأ حلقات حكايات الأسماء بأي اسم قبل اسم مصر،مش كدا ولا ايه.

1- حكاية اسم مصر

مصر ليها أسماء كتير قوي بتعبر عنها، زينا كدا برضه لينا اسم ف البطاقة واسم دلع واسم ف الشغل واسم ف الشارع..زي اسمي كدا..  ومحمود بنقوله يا ابو حنفي ويا ابو الأحناف وحسن بنقوله يا ابوعلي… وكمال بنقوله كيمو، وكلها اسماء بتعبر عن كيانك او جزء من كيانك.

اسم مصر ده بقى اسمها ف البطاقة من حوالي 3500 سنة، جددت البطاقة آلاف المرات من المعابد للمقابر للبردي للكتب لحد ما بقت تتنقش على الكومبيوتر..

لما جدودنا قالو عليها مصر كانوا قاصدين، وقاصدين قوي كمان، عشان اللي حصل بعد كدا ان العالم اللي حوالينا ادى اسم مصر لأي مكان له حدود وناس عايشين تشبهًا باسم مِصر، لأن مصر بكسر الميم معناها ف اللغة العربية بلد،  وبيجمعوها أمصار أمصار، ومنها جت كلمة مصاري اللي هيه العمله.. فلوس يعني.. لأننا لما كنا بنبعت إعانات للبلاد اللي حوالينا كانو اهلها بيهللو فرحانين ويقولو المصاري جت..يعني اللي جت من مصر.

مصر في الحضارات الأولى

هنبدأ دلوقتي باسم مصر  ..مصر لما تطلع بطاقتها قدام حضارات العالم القديم يبقى اسمها مصر اللي مشتق(جاي يعني) من كلمة مجر أو مشر ومعناها باللغة العربية المكنون أو المحصن.. ، وهو اسم بيعبر عن أن مصر ربنا حماها بحدود آمنة وطبيعية، يعنى  كنانة الله في ارضه زي ما بيقولو، المحروسة برضه زي ما بنقول وهو ده الاسم اللى جه، بعد كدا، في لغات العالم القديم زي الأكدية والآشورية والبابلية والفينيقية كمسميات لمصر  زي  مشري مصر  مصرم مصرو ومنها جه برضه آخر شهر في شهور السنة المصرية وهو شهر مسرى، اللي بعده بتبدأ الاحتفالات بنهاية السنة اللي فاتت وبداية السنة الجديده، ومعنى مسرى اللي هو مس رع أبناء رع، فلو كميت ودشرت كانت بتتقال على طبيعة أرضنا .. ف مصر معناها شعب أرضنا.. أو شعب مصر.

بدراسة الاشتقاق اللغوي للاسم اتضح انه مصرى قديم.. اهه مكتوب بلغتنا المصريه القديمه من آلاف السنين قبل يعنى ما حد يسألك عن اسم مصر ارجع فورا للغتك اللي بتتكلم بيها دلوقتي والقديمة برضه هتلاقيه متسجل زى ماهى مكتوبه كده …

أسماء دلع مصر

نيجى بقى لاسماء الدلع مع انها من اسمائها الأولى:

كيمت  يعنى الأرض السودا أو السمرا، والاسم ده كنا بنقوله في العصور القديمة أول ما طلعنا على وش الدنيا وبدأنا نتكلم ولحد ما وصلنا للكتابة، وبعدين لقينا مصر مش ارض سودا بس.. لأ دي سودا وحمرا كمان.. وحمرا يعني  دشرت صحرا،  يبقى كميت ارض خصبه أرض خير بتحميها صحرا من الناحيتين..

وزي ما قلنا اننا ممكن ندي الاسم لجزء مننا أو اشهر حاجة بنعملها فكنا بنقول زي ما سكان المحافظات والأقاليم بيقولو النهارده على القاهرة والجيزة( مصر)، رايح فين يا نجم رايح مصر، وهو مصري أصلا وجوه حدود مصر، لكنه بيتنقل للقاهرة والجيزة بس فبيقول رايح مصر، وجاي منين جاي من مصر..وهو ما طلعش بره مصر من ساعة ما راح ولحد ما رجع، لكنه قال على جزء من مصر انه كل مصر برضه، زي جدودنا ما كانو بيدو اسم كميت.. الارض السودا، اللي هى جزء من مصر، لكل مصر.

وبعدين بصينا لقينا ارضنا ليها واديين او ضفتين شرق وغرب فسميناها ايدبوي، يعنى ارض الضفتين  ، الضفة الشرقيه اللي عايشين فيها وعليها، والضفة الغربية اللي فيها أمواتنا

 وقلنا تا محو على الدلتا، ارض الشمال، وتا شمعو على الصعيد ارض الجنوب.. ولما بنجمع الارضين ارض الشمال الجنوب كنا بنسميها ( تاوي ) .

ولما نحب ندلعها بقى ونبحبحها ف الدلع قوي كمان، كنا بنسميها(تا مرى) يعنى ارض الخير.. ارض الغرين.. علشان كده تلاقينا لما نكرم حد ونضايفه بالخير أو حتى ببق ميه نقول له بمحبه شديدة ( مطرح ما يسرى يمرى)، أو مكان ما يسري يمري.. زي اللي بيعمله النيل ف أرض مصرنا الحبيبة.

طب ايه حكاية اسم ايجيبت بقى

اتقال كتير عن اسم ايجبت اللي اتنقل  من اليونانيين للعالم كله، بس عشان هوميروس الشاعر اليوناني العظيم قال عليها ايجبتوس وبعض علماء المصريات فسرها بان هوميروس واليونانيين خدوها من اسم مصر القديم حت كا بتاح، والتفسير ده مش منطقي لبعد اسم ( حت كا بتاح )عن ايجبتوس مع انه الابدال يبدو منطقى لغويا، لكنه غير مقنع مع وجود الولي أو القديس أو جب ف مصر، ومع اطلاق المصريين اسم جب على الارض كمان، واسم تا برضه فلما نقول اسم الكائئن النوراني جب مع تا اسم من الارض تبقى جبت، وده التفسير الاقرب لنقل اليونانين لاسم إجبت من المصريين لأننا كلنا جبتيين أو قبطيين أو أجباط أو أقباط والمفرد مننا قبطي أو جبتي بإضافة ياء النسب اللي أصلها برضه مصري بالمناسبة واسمنا ده مالوش علاقة بالدين.. لان ده اسمنا قبل ظهور الديانات التلاته.. كلنا أبناء مصر.. كلنا جبتيين أو أجباط .

حكايات الدهب.. فكرة يكتبها ويعدها الشاعر حسين جعفر

 مادة علمية وتقديم الآثارية وهيبه صالح

شاهد أيضاً

أمطار على السواحل الشمالية اليوم تمتد للقاهرة.. والصغرى 7 درجات

تتوقع هيئة الأرصاد الجوية أن يشهد الطقس اليوم  الاثنين،  انخفاض بالحرارة ليسود طقس بارد نهارا على القاهرة الكبرى والوجه البحرى والسواحل الشمالية و شمال الصعيد، معتدل على جنوب سيناء وسلاسل جبال البحر الأحمر و جنوب الصعيد وشديد البرودة ليلا على كافة الأنحاء يصل إلى حد الصقيع على وسط سيناء.