الرئيسية / المركز الإعلامي / مشاركة قوية وتكريم لإعلام الشروق في المؤتمر العلمي السابع والعشرين لإعلام القاهرة

مشاركة قوية وتكريم لإعلام الشروق في المؤتمر العلمي السابع والعشرين لإعلام القاهرة

 

 

الدكتور محمد سعد:يجب إزالة الغموض حول المصطلحات البيئية التي لا تعيها الجماهير

الدكتورة سهير صالح:ضرورة زيادة الاستثمارات فى القطاعات الرياضية وتفعيل مواثيق الشرف

الدكتورة نسرين عبدالعزيز : الدراما التلفزيونية المصرية  لها دورمهم في عملية التنمية

فاطمة شعبان : ارتفاع متوسط اعتماد الشباب على مواقع التواصل الاجتماعي في معرفة الأخبار

كتبت: بسنت محمد

نظمت كلية الإعلام جامعة القاهرة، المؤتمر العلمي الدولي السابع والعشرين بعنوان “تحديات الإعلام العربي في ضوء خطط التنمية المستدامة: نحو رؤية مستقبلية للإصلاح والتطوير”، خلال يومي 29 و 30 مايو الماضي، تحت رعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة، والدكتورة هويدا مصطفى عميدة كلية.

وقد شارك المعهد الدولي العالي للإعلام بالشروق بعدد من الجلسات العلمية والأوراق البحثية حيث شارك الأستاذ الدكتور محمد سعد عميد المعهد في حلقة نقاشية ضمن فعاليات الجلسة الرابعة عشر تحت عنوان “تحديات الإعلام في ظل أهداف التنمية المستدامة رؤى وآفاق”.

و تطرق الدكتور محمد سعد إبراهيم، عميد المعهد الدولي العالي للإعلام بأكاديمية الشروق، إلى تناول الإشكاليات المتعلقة بالإعلام البيئي والتغير المناخي، مشيرا إلى ضرورة إزالة الغموض حول المصطلحات البيئية والتي لا يعيها العديد من الجماهير، إضافة إلى ضرورة منع تسييس الخطاب الإعلامي، وضرورة توجيه الخطاب الإعلامي حول التنمية المستدامة في إطار تحقيق الأهداف الاقتصادية وليس فقط الاقتصار على الجانب التوعوي، مضيفا بأن هناك إشكاليات أخرى تتعلق بالسلوك البشري وتعدد النظريات التي تفسر العلاقة المعقدة بين الجمهور والبيئة، وافتقار الإطار النظري الأكاديمي لتطوير السلوك الإنساني، مختتما حديثه بالتوصية بضرورة تكوين فرق بحثية متعددة التخصصات، بين العلوم البيئية والنفسية والاجتماعية والإعلام وغيرها، تقدم التحليلات الدقيقة والنتائج المهمة للمجتمع.

من جانبها شاركت وكيلة المعهد الأستاذة الدكتورة سهير صالح فى الجلسة النقاشية الأولى للمؤتمر تحت عنوان  “الإعلام التنموى وقضايا الإصلاح” مؤكدة أن الإصلاح الداخلي على رأس قائمة الإصلاحات المصرية، مشيرة إلى أهمية زيادة الاستثمارات فى القطاعات الرياضية، والإعلام الرياضى منوط بدعم وتشجيع الرياضيين، وتفعيل مواثيق الشرف الأخلاقية ضد المخالفين بغض النظر عن قوة القناة وقوة الشخص نفسه.

وشاركت الدكتورة نسرين عبدالعزيز، الأستاذ المساعد بالمعهد، في نفس الجلسة مؤكدة على دور الدراما التلفزيونية المصرية ودورها في عملية التنمية، لما تمتلكه من سلطة التوعية والإصلاح وهذا يتوقف على القائم بالدراما وإرادته في تحقيق هذا الدور.

ومن ناحية أخرى فاز البحث الذي قدمته الدكتورة فاطمة شعبان الأستاذ المساعد بالمعهد  بالمركز الثانى فى مؤتمر إعلام القاهرة والذي تناول إدراك الشباب الجامعى بمخاطر التعرض للمضمون الإخباري المقدم عبر مواقع التواصل الإجتماعي حيث هدفت الدراسة إلى تحليل المتغيرات المؤثرة على إدراك الشباب للطريقة التي يؤثر بها المضمون الإخباري المقدم عبر مواقع التواصل الاجتماعي على أنفسهم وعلى الآخرين وخلصت إلى ارتفاع متوسط اعتماد الشباب على مواقع التواصل الاجتماعي في معرفة الأخبار، مما يؤكد أن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي لم يعد قاصرا على تبادل الصور والفيديوهات الشخصية بل امتد لمعرفة أخبار الأحداث المحلية والدولية.

 

شاهد أيضاً

تعملها إزاي.. كيفية جعل ويندوز 10 و11 مثل نسخة 7

بينما يشعر بعض الأشخاص أن نظامى التشغيل ويندوز  10و11 يتمتعان بمظهر جذاب، فإن آخرين يقدرون …